;

 

تقرير: هل أنقذ لقب الليجا رقبة أنشيلوتي؟


توج ريال مدريد بطلا للدوري الإسباني، للمرة 35 في تاريخه، بالفوز على إسبانيول بنتيجة (4-0)، مساء اليوم السبت، في معقل الميرنجي "سانتياجو برنابيو"، في إطار منافسات الجولة 34 من الليجا.


ورفع الريال رصيده إلى 81 نقطة في صدارة الترتيب، بفارق 17 نقطة عن أقرب ملاحقيه، ليضمن التتويج باللقب قبل نهاية المسابقة بـ4 جولات.


وهذا هو اللقب الثالث للفريق في آخر 6 مواسم، وكان آخر لقب للدوري حصده الريال في موسم (2019 / 2020).


وحقق الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد لقب الدوري الإسباني الأول في مسيرته، وأصبح أول مدرب في التاريخ يتوج بالدوريات الـ5 الكبرى.


اللقب السادس


يُعد لقب الليجا هذا الموسم هو السادس في مسيرة أنشيلوتي مع ريال مدريد، خلال ولايتيه الأولى والثاني.


في الولاية الأولى لأنشيلوتي مع الريال التي امتدت بين عامي 2013 و2015، حقق لقب كأس الملك، ودوري أبطال أوروبا، وكأس السوبر الأوروبي، وكأس العالم للأندية.


أما في الولاية الثانية التي بدأت في صيف عام 2021 الماضي، حقق لقب كأس السوبر الإسباني، ثم الليجا حاليًا، ولازال الفريق ينافس في بطولة دوري أبطال أوروبا.


استقرار مرتقب




تلقى أنشيلوتي انتقادات لاذعة في الفترة الأخيرة، وخاصة عقب الخسارة المُهينة برباعية نظيفة في الكلاسيكو ضد الغريم التقليدي برشلونة، في معقل الميرنجي "سانتياجو برنابيو".


وبدأت تتردد نغمة التغيير في نهاية الموسم، وإمكانية رحيل المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي حال فشل في التتويج بلقب الليجا.


وأعاد أنشيلوتي ترتيب الفريق سريعًا لحسم الليجا، بسلسلة انتصارات ضد سيلتا فيجو وخيتافي وإشبيلية وأوساسونا وأخيرًا إسبانيول وحسم اللقب بشكل رسمي وقبل 4 جولات من النهاية.


وعلى مستوى دوري أبطال أوروبا، فالفريق سار بشكل مميز بالبطولة حتى الآن، بالوصول لنصف النهائي بعد الإطاحة بأحد أكبر المرشحين باريس سان جيرمان بثمن النهائي، ثم حامل اللقب تشيلسي من ربع النهائي.


وينتظر الميرنجي مواجهة من العيار الثقيل الأربعاء المقبل ضد مانشستر سيتي، بإياب نصف النهائي في البرنابيو، بعد الخسارة ذهابا بنتيجة (4-3).


حتى الآن موسم ريال مدريد ناجحا، بحصده لقبي الليجا وكأس السوبر الإسباني، لكن دائما دوري أبطال أوروبا هي البطولة المفضلة لجماهير الميرنجي، وبالتالي سيكون تقييم مصير المدرب بنهاية الموسم.


ومع التتويج بالليجا، تقلصت فرص رحيل أنشيلوتي بشكل كبير في الصيف، ما لم يحدث أي تغيير في الأسابيع المقبلة، خاصة مع مشوار الفريق بدوري الأبطال.


المصدر : موقع كورة